82 مسجدا تفتح ابوابها بعين تموشنت

في اطار الفتح التدريجي للمساجد / 82 مسجدا تفتح ابوابها امام المصلين وسط اجراءات منظمة بعين تموشنت

عادت مؤخرا الحياة الى مساجد عين تموشنت على غرار كل ولايات الوطن الجزائرية
بفتح ابوابها بعد 5 اشهر من الغلق نتيجة انتشار وباء كورونا بالجزائر حيث بلغ
عدد المساجد المرخصة التي تم فتحها امام المصلين في اطار الفتح التدريجي لبيوت
الله 82 مسجدا منتشرا عبر اقليم الولاية وكانت اول صلاة اقيمت بها هي صلاة
الفجر و قد عرفت هذه العملية نجاحا كبيرا نظرا للوعي و الالتزام الذي لمسناه
لدى رواد بيوت الله بتطبيقهم الكامل للبروتوكول الصحي الذي يقوم المصلون
بالامتثال له انطلاقا من امام مداخل المساجد بوضع الكمامة الى غير ذلك من
الاجراءات الوقائية الاخرى التي حرص على تنفيذها اولا ائمة المساجد و اللجان
الدينية و فرق شبانية متطوعة من المجتمع المدني الى جانب اعضاء الكشافة
الاسلامية الجزائرية كل واحد في مجال عمله و للوقوف ايضا على مدى تطبيق
اجراءات البروتوكل الصحي كانت لمدير القطاع الاستاذ حمزة لعوارج عدة خرجات
مبدانية الى عدة مساجد بالولاية منها مسجد السيدة خديجة بعاصمة الولاية و ابضا
ببلدية سيدي بن عدة و من جانب اخر كانت المشاهد امام مساجد الولاية و هي تفتح
ابوابها مشاهد عرس فرحا و ابتهاجا برحمة من الله و ما رصدناه ان الجميع واعي
كل الوعي بالمسؤولية الملقاة على عاتقه باتباع الطرق الوقائية و الالتزام بها
و الاستماع الى النصائح و الارشادات التي يقدمها اهل الاختصاص لاجل المحافظة
على ابقاء بيوت الله مفتوحة هذا و قد سبقت عملية الفتح التدريجي للمساجد
بالولاية اجراءات ترتيبية تمثلت في عمليات التنظيف و التعقيم و تعليق ملصقات
التوجبه و اخرى متعلقة بالاجراءات الوقائية الى جانب تسطير الاماكن التي يقف
فيها المصلون بتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي حرصا على عدم انتشار فيروس كورونا

شارك المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

إلغاء الرد

أحدث المواضيع

اختر كاتب

بالفيديو

شارك المقال