ماذا ترك لنا أجدادنا المغاربة والأندلسيين..؟

21

سلس نجيب ياسين/
ماذا ترك لنا أجدادنا المغاربة والأندلسيين..؟
من عجائب الصدف ان نترك تاريخا مليئا بالانجازات و ان نلتفت الى حاضر مليئ
الانتكاسات
كل من يعتقد ان حضارة المغاربة البربر الأمازيغ الأندلسيين هي حضارة انكب
ابنائها ودابو عبر فترات التاريخ فهو مخطئ
كل تلك القصور التي بنيت وشيدت و العلوم التي تدفقت والكتب التي طبعت لاتزال
محفورة في حاضرنا وقلوبنا بعد مرور قرون ماضية من الزمن
اليوم ونحن في ارضينا فاقدي الاندلس و في اوطاننا دون عمل ولاسكن لازلنا نحن
الى ما تركه لنا اجدادنا من الاسياد
من العجيب والغريب جدا ان يأتي بعض العرب من شبه الجزيرة العربية ليحكمونا
بخلافات لا تنتمي الينا سواء كانت لصالح الغرب او الشرق
كان بالاحرى ان نحكم انفسنا بأيدينا ونرتقي بتاريخنا وحضارتنا ووحدتنا الى
الامام
بعض من الاخطاء التاريخية تجسدت في شكل مرير نعيشه اليوم وأضعنا الطريق ولا
زلنا لم نعد كل حضارة لا يمتلكها ابنائها ولا تستند لتاريخها فهي فانية يقول
المثل لايبقى في الواد الا حجارته انها سيرورة الزمن لحاملي مشعل العلم
والحضارة والدين والانسانية اين خلقوا تجانسا حضاريا رفيع المستوى استفاد منه
العالم لما وصل اليه اليوم من علوم
انه او انها شعوب مغاربية بربرية حضارية جبلية زيانية وزناتية بجينات خاصة
تجدها عاطفية وقوية متحدية
وساذجة بالدة في احيان اخرى انهم علماء ومحاربين و محبي للدين
والأخلاق والفضيلة عرفوا بالخير والتواضع والاماراة والقصور والرفاهية يحاول
الأعداء محو تاريخهم عودتهم من جديد لسلم الريادة والصدارة
بقلم الكاتب : سلس نجيب ياسين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع