ندوة حول التمثيل الجزائري في الهيئات الرياضية الدولية

175

بمناسبة اليوم العالمي لحرية التعبير
ندوة حول التمثيل الجزائري في الهيئات الرياضية الدولية
افتتحت ندوة حول التمثيل الجزائري في الهيئات الدولية الرياضية أمس السبت بالجزائر العاصمة بحضور شخصيات سياسية ورياضية وطنية وسجلت الندوة -التي تنظمها المنظمة الوطنية للصحفيين الرياضيين الجزائريين تحت رعاية رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بمناسبة اليوم العالمي لحرية التعبير (3 ماي)- حضور وزيري الشباب والرياضة محمد حطاب والاتصال جمال كعوان.
وصرح الوزير حطاب في كلمته الافتتاحية: الاتصال الرياضي يحتل مكانة مرموقة في قطاع الشباب والرياضة عبر وضع استراتيجية مدروسة تساهم في ترقية صورة الجزائر في الخارج. المشاركة الجزائرية في الهيئات الدولية مدرجة ضمن السياسة الوطنية للرياضة.
من جهته تقدم وزير الاتصال بتشكراته للمنظمة الوطنية للصحفيين الرياضيين الجزائريين نظير هذه المبادرة الحسنة قائلا  : الصحافة الجزائرية لعبت دوما دورا مهما في ترقية صورة بلادنا في الأوقات الحرجة من تاريخ الجزائر.
بهذه المناسبة أبرزت دراسة قدمها الدكتور نصر الدين قمريش حول الممثلين الجزائريين الناشطين على مستوى الهيئات الرياضية الدولية أن حوالي 30 منهم أعضاء بأجهزة تنفيذية لديها.
ومن بين الاستنتاجات التي خلصت إليها هذه الدراسة خلال الفترة من الفاتح الى 17 افريل 2018 غياب سياسة حقيقية في العلاقات الرياضية الدولية تكون مربوطة بأهداف استراتيجية تميل فيها الكفة الى ترقية وتطوير الرياضة الوطنية.
وكشف الدكتور قمريش عن مسألة أخرى تتعلق بـ تجاهل السلطات العمومية لممثلي الجزائر بعدم وضع تحت تصرفهم الوسائل الضرورية (…) وغياب قانون يجمع هؤلاء على الدوام ويسهل لهم الحصول على مزايا وتسهيلات لها علاقة بمنصبهم الدولي.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

آخر المواضيع