ميرزا …بطل الفوضى الخلاقة(نص فكري)

61

بعد صراع طويل مع الفراغ

طردت صاحبة القصر ميرزا

بخطوات ثقيلة وهمهمة كسيرة

خرج ميرزا

من ثقب خرقة مهجورة

لم يقرأ ميرزا

فصل الملح في الرواية

رغم محاولات السطور تجنب ميرزا تجربة القراءة

وضع نهاية للكثير من النظريات والمعادلات

بعد سقوطه لم ينجو الفكر المتشنج ولا المنهج المنزلق

ظن أن الإتجاهات ستقف عند بوصلة المكان

علاقته بالقصر مادة دسمة للتكهنات وعلاقته بالمادة محتوى مبهم يتجاوز الجدل

ميرزا

المستعمر الرشيق

بطل الفوضى الخلاقة

الذي وهب التضحية تعريفا منمقا يضاف الى موسوعة العشق

المتفوق على الإمبريالية في سباق التسلح المعاصر بشقه الخاص بالفكروالفلسفة وأجنحتها الفاشية

للأستعمار وجه مسكون

لرشاقة النبضات لقاح مستعر

ايفان علي عثمان

شاعر وكاتب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع