معركتي مع عدوي المحظوظ

ترجمة:كولة الجباري

46
معركتي مع عدوي المحظوظ
ترجمة”كولة الجباري
شعر”كزال ابراهيم خدر

1
بين ازاهير وطني
تتساقط عشرات الورود الندية
منها تتفتح عشرات البراعم
لعشرات العيون الدامعة
مع وداع ضياء القمر
لاشراقات الصباح
2
معركة
كم من ابنائك يا وطني
راحوا ضحايا يا ايتها البنادق الظالمة الملعونة
يا عدو الانسانية المحظوظ
يا مخفي وجهك بين الدروب والشوارع
بين التلال وخلف اسوار المدن
تبحث عن فراشة لتقطم عمرها
3
معركة
عندما تغرق ارواح السنابل بالدم
وتفرش الحقول بالالغام
فتذبل ورود النرجس
لتسقط ابتسامة قوس قزح الربيع
وتودعنا الى الابد
4
معركة
عندما تبعث الابواق رسالة اعلان الحرب
نحن كالاطفال تسرق نومنا
ونعود الى احوالنا في الماضي
غارقين بدماءنا ضحايا وشهداء
كأننا روضة سقيت بالدمائنا
واغشاها اليأس ومسلوب الهدوء والطمأنينة
5
معركة
كم من البراعم تساقطت
ايها العطشان للدماء
نحن البراعم
المتفتح هذا الصباح
في وطن تسعى للاعمار
على كفوف العطاء
نبتسم للحياة
ونقطف ازاهير التي
زرعها الفرسان
وسقوها بدمائهم هم الزكية
وسنين عمرهم المقطومة
6
معركة
يا اعظم عدو محظوظ للبشرية
حولت وطني الى مقبرة
ومحوت بشرك سمات الشباب
حرمت زهرة السلام
من مراسيم الاعراس
7
معركة
ارحل عنا لا نريد رؤيتك
نرغب ان نرى قبلات
القمر لخدود الورد
نود سماع نغمات قيثارة الطبيعة
لتنشرح صدورنا
اطفالنا بانتظار
قوس وقزح
مع زخات المطر
مثل زهرة الرمان مشرقة
لخيوط شمس الصباح
لا نريد لوطننا ان
يرتدي ثوب الحزن
وترقص امام المرأة عارية
لتواسي قلب ام شهيد

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع