مدينة الشهداء

117

شعر”كه زال ابراهيم خدر/

ترجمة:بروفيسور” عبدالخالق البرزنجي
1
في ذرى الجبال الدماء
وفي سفوح هذه الجراحات تنطق الآلام
هذه مدينة الهموم والعبرات والبكاء
ومدينة العشق والربيع والمخاض
2
منذ عشرات السنين
وفي سفح قمة هذا المضرب
سالت دماء المئات
أغاني العشق “غاضبة ،زعلانة”
في أيوان بيوتات المدينة
3
بسيفه الأسود اراق الأفعوان
دماء اطفالنا على تراب الطبيعة
وذبح بمدية اللعنة
بسمات هذه المدينة الممتلئة غنجا
فليكن الخطى مهيمنة
في صميم منتصف الليل
ولتكن ترديد الأغاني وأناشيد البطولة
آفاقا للصمود
4
فلننتفض جميعا
وليطلق مارش الإنتظار
نداء الانتصار
وضغينة شعبي المقدسة
ترمي مخلفات الآلام والجراحات
وهموم السنوات
كي نتراصف في أحضان الحبور
يدأ بيد في إقامة الرقص والدبكات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع