لعينيكَ يا وطن

75
لعينيكَ يا وطن
بقلم: شاكر فريد حسن

 

أقسمتُ أن لا أحبّ سواكَ
يا وطني
يا وطن العزة والكرامة
أقسمتُ أن لا أحبّ
سوى ترابكَ
وأزهاركَ
وزعتركَ الجبلي
سهولكَ ورباكَ
أقسمتُ أن لا أحبّ واعشق
سوى مدنكَ الجميلة
عكا وحيفا ويافا
اللد والرملة
وغزة الصمود
والقدس زهرة المدائن
وعاهدتُ نفسي أن لا أقول
أحبُكَّ
إلا لكَ
ولمعبودتي الأبدية
ومهرًا لعينيكَ يا وطن
أنتَ في القلب
وفي الروح
لا أعرف غير اسمكَ
من أيام كنعان والفينيقيين

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع