قصيدة (مآ سينا)

38

تغير كل شيء فينا وما بقي منا سوى أسامينا..
طبائعنا حكايتنا حتى النظرة يلي في عنينا..
نعيش في عالم كذاب ونضحك ضحكة تبكينا..
نجافي من يوْصلنا ونوصل عدواً كان يجافينا..
تعاندنا ليالي الوصل وتحرمنا تبكينا تقاسينا
بتنا أرقاماً في حاسوب الحياة لأشيء يعنينا
جرح دمار خراب موت جماعي لا يؤثر فينا
جلد التماسيح لبسنا وجفَّ الدمع في مآقينا
ليتنا ما تغيرنا وكيف ننسى جرح كوانا ويدمينا
ها نحن في العراء أمسينا في خيمةٍ تأوينا
لاهي تمنع حر الصيف ولا دفء الشتاء تعطينا
آهٍ يا وطني من بلاءٍ حل بك على أيد المغتصبينا

ماجدة تقي

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

آخر المواضيع