قصيدة لا للوجود

19

لأجل فكر جديد لبناء عالم نقي من دون حقد وكراهية وسلاح يجرح الأبرياء، كتبت هذه القصيدة آملاً أن تغير الوجود البالي المتعفن بفكر لا يناسب عصرنا الحاضر ومستقبلنا في منظومة الإنسان والإنسانية.

قصيدة لا للوجود
د. رافع حلبي

 

لو أوجدوا سكاكين
من ورد وعطر مميز
لو صنعوا أسلحة ترش الكون
عطر ورد
ورائحة ريحان
لو صنعوا مسدسات
ترش الفكر في كل مكان
لو صنعوا قذائف من مسك وعنبر
يشتمها كل كائن فيصبح إنسان
لكان عالمنا أفضل . . .
فهنا متسع للجميع إذا أسميناه إنسان

* * *

لو صنعوا مسدساً واحداً
لا يحمله سوى السلطان
وقيدوا يداه بمشاعر البسطاء
ورفعوا من حوله حدائق معلقة
وحجبوه عن الناس
وجعلوا في العالم شبعاً واحداً
يُلْغِي الحَاجَة للمال للناس للسلطان
لَبَقِيَ الكون سالماً
لا يعتري الفكر سوى النضج والخير
والعفوية ومحبة الرحمن…

* * *

قلي ماذا أفعل يا ولدي ويولد في العالم
إنسان لا يشبه الإنسان
طماع جشع مريب
لا يفهم سوى لغة الموت
والآخرة والشهداء…
يقدس المكان والحجر
يقدس الموت
ولا يفهم سوى لغة قطع العناق
والاغتصاب…
هل من أجل هذا ولدنا
أم من أجل رغد الحياة
ومتسع الفكر
وأفق التسامي لمحبة الإنسان
بت يا ولدي لا أفهم
فلا تقف في سبيل الجهلاء
وقف حتى لو كنت وحيداً
مع فكرك وقلبك النابض
بمحبة الإنسان محبة الإخوان
والرحيم الرحمن…

* * *

شعر د. رافع حلبي

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع