فيروسات التفكير(2-1 )

49

الإنسان بطبعه كائن مفكر ،يستعمل عقله في البحث عن الحلول للمشكلات التي
تعترضه وهذه نعمة إلهية ميز بها الإنسان عن باقي المخلوقات وقبل الحديث عن
الفيروسات التي تعترض تفكير الإنسان فتفقد مناعته وتجعله تفكيرا انتقائيا أو
بعيدا عن وقائع الأشياء فما هو التفكير إذن؟
حسب ما جاء في موسوعة ويكيبيديا : ” هو مجمل الأشكال والعمليات الذهنية التي
يؤديها عقل الإنسان والتي تمكنه من نمذجة العالم الذي يعيش فيه و بالتالي
تمكنه من التعامل معه بفعالية أكثر لتحقيق أهدافه و خططه ورغباته وغاياته و
أيضا إعمال العقل في مشكلة للتوصل إلى حلها وبتعبير آخر أدق هو حركة العقل بين
المعلوم والمجهول “.
وهذا التفكير إذا لم نحصنه ونحميه يصاب بفيروسات مدمرة لمناعة الشخص والمجتمع
فكم من تفكير سلبي غير واقعي ،تنقصه الدقة والمرونة سبب مشاكل عويصة للمجتمع
بل أدخل دولا في حروب طاحنة .
وإليكم بعض فيروسات التفكير التي ينبغي أن نجتنبها :
1-الجمود والركود الفكري : وهو من أخطر الفيروسات الذي يجعل التفكير يستسلم
للسائد والعادي والبرمجة المجتمعية فلا يجعل الإنسان يقفز نحو المستقبل بتفكير
جديد، إبداعي ، خارج صندوق المتعود عليه ومن أسباب هذا الجمود حسب الكاتب ”
مرتضى معاش “:
-افتقاد الوعي اللازم لمعايشة الحياة ومواكبتها.
-عدم تحمل المسؤولية واللامبالاة .
-الخوف من الجديد .
-الترف الفكري .
-الاهتمام بالقشور والهوامش.
2-التعصب : وهو محاولة الشخص أن يحتكر الحقيقة فالحق ما يراه هو والباطل مع
الآخر والتعصب فيروس خطير يجعل تفكير الإنسان منغلقا على ذاته متقوقعا على
نفسه لا يستفيد من فكر الآخرين فتلاقح الأفكار التي تدخل ضمن قانون التزاوج هو
الذي يثري ساحة الفكر ويكون بداية للإبداعات التي تغير مجرى التاريخ والتعصب
نهايته العزلة و النبذ والخروج من دائرة التأثير .
3-الاستسلام والخضوع : الاستسلام للواقع ورتابته وبساطته ،يستسلم الشخص لعادات
وتقاليد مجتمعه صحيحة أو خاطئة و قد تحدث القرآن الكريم عن صنف من الناس لم
يتبعوا الحق لأنهم وجدوا آباءهم على ذلك المعتقد فلم يريدوا تغييره فقال
سبحانه وتعالى : (و إذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله و إلى الرسول قالوا
حسبنا ما وجدنا عليه آباءنا أو لو كان آباؤهم لا يعلمون شيئا ولا يهتدون )سورة
المائدة 104.
*الكاتب والباحث في التنمية البشرية: شدري معمر علي *
alichedri@gmail.com

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع