علىٰ رخامِ الشمس

122

سرد تعبيري

علىٰ رخامِ الشمس

كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

 

وجعٌ مقيمٌ علىٰ حدودِ الذاتِ يرتجي تحريراً من ربقةِ أسلاكهِ الشائكةِ مَنْ ذا يبلسم زمنَ العسرِ المتكسّر المرايا دونَ أنْ ينكأَ دماملَ الأنينِ فينزّ صوراً تلتطمُ بصورٍ يرفعُ صلوات الأماني الخافتة تسبحُ في حضرتهِ كُلّ النجومِ تخشعُ لهُ كُلّ البروقِ ويحقنُ ويلات أرواحنا بنبرةٍ حانيةٍ مدداً دونَ حشرجةٍ عدداً دونَ خلخلةٍ طحناً دونَ جعجعةٍ يسحبُ خيطَ الكبتِ من تربةِ الجنونِ يحلقُ به عالياً وينحتهُ وشومَ زهوٍ علىٰ رخامِ الشمس .

 

كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي
العِراقُ _ بَغْدادُ

بحمد الله صدر عن مكتب سنتر العلوم مجموعتي الشعرية الثالثة في السرد التعبيري الموسومة ( علىٰ رخامِ الشمس )
رقم الإيداع في دار الكتب والوثائق ببغداد ( 3259 ) لسنة 2022 .

إلىٰ الباحثينَ عَنْ سُلافَةِ عطرٍ مِنْ صَريرِ الكَلِمِ ينسجونَها مع تلافيفِ أرواحِهم حَدّ الثمالةِ لِتَلجَ إلىٰ وتينِ القلبِ مِنْ أوسعِ أبوابهِ ..
أهدي مُنجزي المُتواضع .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سبعة عشر − 12 =

آخر المواضيع