عطور الورد

40

قصيدة/منى فتحي حامد/مصر
——————-
اشتاق لعينيكٓ
ما يحتمل قلبي
البعاد ..
أتمنى قربكٓ
فما أصعبها
دنياي ..
من غيابكٓ
إلى نفسي
تحدثت ..
يا حبيبة القلب
يا عاشقة الورد
بأسئلتي أشرت
و بمشاعري أجبت
عشقتي قلبه ؟
نعم ، أحببت
أحببتي روحه ؟
نعم
و لغرامه أُُسرت
إلى دفئه وحنانه
رجوت ..
بقلبي و كياني
من غرامه
ما اكتفيت ..
أبغاه حبيب
روحي ..
و من غرامه
ارتوي ..
قٓطا ما ظمأت ..
يا ليتني معه
و عن حياته
ما رحلت ..
بكل الأمكنة
بوجودى بأحضانه
تخيلت ..
هو الحنان
و العشق ..
نظراته بمقلتي
إليها هويت ..
وحدته وحدتي ..
غربته غربتي ..
متى نرتشف سويا”
عطور الورد ..
من قبلاته خجلت ..
لكنى بها سموت ..
و بها أكثرت ..
محلقة بسمائهِ ..
نجمة
عاشقة احلامه ..
من أمسي
إلى الغد ..
ليته سامعا
ندائي ..
شاعرا باشتياقي
طوال الوقت ..
و إن شعر
بنبضات قلبي
رجوته
لن يهدر العمر ..
و يأتي مهرولا
حاضرا
على الفور ..
كلانا
بِحاجة للحُب ..
اشتقت جدا”
حبيبي إليكٓ ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع