ظلمة اللّيل

15

تصحّرتْ آلاف الأغنيات على شفاهي
جفّت كلّ المعازف على مسْمعي
وتشَردتْ كلماتي جروحاً
وسَكنتْ قلبَ اللّيل
وبكى الفجر حين أرادَ أنْ ينسلخ من عيوني
وقدّم رداءهُ الأسودَ
وألبسني فِتنة الزمان
وأنا صبية عربية
مازلتُ أحلمْ بأشياءٍ كثيرة
أمدُّ يدي نحو الحُلمْ
فتقتُلُني ألافُ الخيبات
ترسُمُ لي الإغتصاب حكايات
لونِ الشيطان في ظلمة اللّيل بانْ
والخيطٌ الأبيض
صار حبلُ مشنقة
فأيْن عصافير قلبي
التي أهْديْتها إلى وطني
حين أخْرجْتها من قفص المستعمر
وأين قصّة جدّتي القديمة
أنَّ القوّة في حزمة العود
إنْ تكاثرت
ترابطت
تجانست
أين أنتِ يا أختيَّ الكبرى
يا أخْتيَّ الصغرى
أينَ أنا
مِنْكُما
بَيْنكُما !
وحين أصْبحتْ أمّي عاقراً
رحمُ العدوّ في بطن أمّي
أصْبحَ يُنْجبْ
عجبٌ وألفَ عجبْ
ماذا تصْنعُ ظلمة اللّيل ِ
وفي حضن أمّي
ألفَ أبٍ ..وأبْ
وأمّي من إخوتي تصلب.. ياعرب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع