طيفك والليل

122

عصمت شاهين دوسكي

 

أتوسل بالليل

أن يجلي طيف محياك رقا

ويبيح لإحساسي

أن يكون بين يديك رفقا

مالي ابحث بين أنفاسك مناديا

وأرجو من آهاتك رحمة وشوقا

على سريرك المعنى ترسم أحلامي

وأنا بعيد بين الجبال والشعاب

حائرا ابحث عن طرقا

*************

آه من وجع الغربة

إن تفجرت حرمانا وعذابا وحرقا

آه من ربيع بلا ورود

وجنة بلا خل ودود

وبحر لا اغرق فيه غرقا

آه من طيفك لا يتركني

عن ذكريات يُحدثني

كنتِ فيه شمسا وأنا كنتُ غسقا

تيممي جمالا وفي محراب الليل

كوني امرأة تمسي لليل عشقا

***********

أنا يا سيدتي لا أتكرر ثانية

فابحثي عني بين الروابي صدقا

كل حروفي وكلماتي العارية معلقة

يتباهى بها العشاق لهفة ورمقا

لا تحملي طيفك عبئا بلا رتوش

طيفك ينساب كالماء ريا ودفقا

أينما كنتِ بين جدران مغلقة

تفتح الأبواب أمامي رمشا وحدقا

أنا الحب والتاريخ والعشق والبحر

ومن مثلي يعشق عمقا ورقا ..؟

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

آخر المواضيع