شـــاعـــر ورأيان

59
شـــاعـــر ورأيان
الرأي الاول

الى مَ أعـيـشُ مكبولَ اليدينِ
الى امرأتي وحقّي في اثـنـتينِ
وثالـثةٌ ورابعـةٌ لَعَـمـري
فهُنَّ الخيرُ يَمرعُ نَصْبَ عيني
وإنّ الـشرعَ خـولني إذا ما
أقَـمـتُ العـدلَ بين الضُـرتـينِ
وَزَيـنُ العـيـشِ أبناءٌ أزانوا
ليَ الدنـيا وانْ قـد زاد دَيـني
وأربعُ في حـمى رجـلٍ كريمٍ
لأسـعــدَ للـواتـي بـيـنَ بـيـنِ
يَعِـشْـنَ حـياتَهُـنَّ بلا حليلٍ
وفي أيـنٍ يَـسِـرْنَ لِحِينِ حَينِ
وإنّ العـدلَ لا يقـضي بمنعٍ
وقولي لـيـس فـيـه أيُّ مَـيـنِ
*************************************************
الدنمارك / كوبنهاجن السبت في 11 كانون أول 2021

الرأي الأخـر
الى مَنْ يشـتكي قـيدَ الـيـدينِ
مِن امـرَأةٍ ويـسعى لاثـنَـتَـيـنِ
كلامُكَ صاحـبي هـذا غـريبٌ
وخَـلطٌ بـينَ تَـدلـيـسٍ ومَـيـنِ
فَـمَنْ وجـدَ الزواجَ لـهُ بـقيـدٍ
فكيفَ الحـالَ بـين الزوجـتينِ
سـتَلعنُ يومَ جئتَ به وسارتْ
بك الشَهَواتُ حَـمْلَ الورطتينِ
فـلـو كان الـتَعَـقّـلُ والـتروي
سَـلَكتَ الـدربَ مِثلي بينَ بينِ
فـلا التَـفريطُ والافـراطُ زَيْـنٌ
ولا قـيـدَ الزواجِ أرى بـشَـينِ
وهـذا الـشـرُّ ما لا بُــدَّ مِـنهُ
وداءُ الـمُـبـتـلى شَــرَهٌ بعـينِ
فَـكُنْ رَزِنًا تَـنَـلْ حُـبًّا ولُطفًا
وإلّا عُـدتَ في خُـفّـيْ حُـنـيـنِ
**************************************************************
الدنمارك / كوبنهاجن الاثنين في 13 كانون أول 2021
الحاج عطا الحاج يوسف منصور

جواب شاعر عابر سبيل

ولكنْ كيفَ تنسى بعدَ لكنْ
وما عدلوا / ولَنْ/ بين اثنتينِ
فكيفَ بأربعٍ هـذا وربّي
من الطمعِ الذي أودى بشينِ
فحسبُكَ أمُّ ابناءٍ عجوزٍ
لأنـك مثـلُـها فـي كـلَّ زيــنِ
*****************************

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع