سحر

176

و أتأمل خطوط يدي

أتأملها كل مساء….

حين أجدني بين ثنايا الذكرى

وزحام الشوق….

أتأملها ….

كيف كانت تصافح المحيا

وحين كانت تلامس البدر….

كل مرة اشم رائحتها..

رائحة العطر..

كل لحظة اتيمم تراب الارض…

و أسلم للأمر….

دروب اليد تفصح عن مواجع النوى

والبعد يا حبيبتي

آية من آيات الصبر…

أناملي تسبح

الف مرة و تكتب بلا حساب..

عاشق يا عمر..

مواجعي في كف اليد

وحين تبرقين في صفحات الكتاب…

اكتوي بالجمر..

مبتسمة…

غاضبة…

شاردة….

كل ليلة يتنزل القمر في منازل القلب

و يدك حصون الفؤاد….

ويذيقني المر…

ألملمني مع اول نسمات الليل

واحكي لي… عنك…

عن فنجان البن

و عينيك…

وعن كل المفاتن لديك …وعن الهجر.

احكي فقط…

وكأن بين يدي…من أول وشاح الليل

الى الفجر…

ساحرة انت يا خفقة الفؤاد

ساحرة ولا كل السحر…

 

سعيد لعريفي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع