حديث كيفَ

28
حديث كيفَ *
نصيف علي وهيب

حدثني كيف عن نسياني، فشلَ انتزاعي لهُ بلا أثرٍ وصدى حرفهُ في مسمعِك، باقٍ يطلُ على الأطلال وإن غَمتْ عليهِ العناكبُ، ما تآكلَ من الأمطار كل الصخر، باليقظة وبألم اللحظة يصير الأمل حلما، بزمن فجر قريب، كان جوابا لسؤال من كيف، وكيفَ أراهُ وعين حرفهِ لا ينام؟ راقٍ أتلألأ بهِ كالنجوم موطني.

نصيف علي وهيب
العراق
202‪2/1/22
* الكلماتُ
كائناتٌ حية
في خيالي.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع