جبال كوردستان

42

ياجبالا راسية منذ الأزل
وقمماً شامخة تبهر النظر
يحيطك هضاب وتلال وسهول
للشعراء غدت نبع الغزل
حوت عيون ماء وروابي والآبار
والأنهار في سيرها الغنج والدلال والأمل
رسوم لوحات الطبيعية فيها كل الجمال والسحر

ياجبالاً يانبع الأمان والسلوى تبجل
يامأوى الكورد منذ نشوء البشر
ياسفوحاً من هز الدبكات تجلجل
صدى ترددك لغناء الكورد فيه تجبر
وعشق سفوحك لألحانهم باتت تسجل
يامحفزاً للكورد في الحزن والفرح
في فضائك الكوردي للغناء يتحضر

ياصديقاً مخلصاً لحمل الثقل
ياموطنا آمنا للكورد طول الدهر
كهوفك باتت سكن عند المحن
ومشفى للجرحى فيه الموت تأجل
وملاجئ وقت الحروب والخطر
ياحامياً وواقياً من كل أنواع الضرر

لولا الجبال لأنتهى الكورد دون جدل
واليوم كنا لا نرى للكورد أسماً ولا أثر
إحاطة الأعداء بهم لدهر مكتمل
والجهد لإبادتهم لقرن كامل تكرر
والنيل منهم ومايملكون طمر
بدأً بلغتهم الكوردية والأصل
وسرقة التاريخ والحضارة وكل ماله أثر
لم يتخيل العدو بأن آثار الكورد
تكمن في كل زاوية وشبر
في أسمائهم وأسماء سلاسل الجبل
حيث سميت تبعا لأحداثهم والعبر
ولم يدع العدو الكوردي في البال
بأن روحه ترفض التحويل والتغير
ومدنهم تنطق بفنهم وعلمهم بكثر
والحضارة والكنية وبقايا
التاريخ لها مصادر الأصل

اليوم أغوص مع تاريخ
قومي المطمور بعد الكبر
ورغم حزني وحرماني
قراءة تاريخهم في الصغر
وقراءة تاريخ من حكمونا بكثر
غلبني العجب لعمق حضارة قومي
ووفرة علومهم وهي تزخر
وأنتابني الزهو بعظمة تاريخنا المجلجل
وقرأت عن دياربكر نواة منشأ فنون البشر
أعلمني والدي قولاً من أجداده وهو النَجَل
بأننا متأصلين منها وبها الآن أشدو وأفتخر

د. ڤيان النجار
28/ 5/2018

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

آخر المواضيع