تشابهت القلوب

22

تشابهت القلوب

الحاج عطا الحاج يوسف منصور

تَـعَــرّبَ مَـنْ تَـغــرّبَ بـالـعـقـالِ
وغـالــوا وهــو زيــفٌ بـالـمـقـالِ
فـهُمْ اهـلُ الـكرامـةِ حين تـدعو
ذويـهـا للـمــواقــفِ والـصــيـالِ
وهُـمْ شـرف الـعـروبةِ لو تـبارى
ذوو الـشرفِ الـعـريقِ من الرجالِ
وها هُـمْ حـين جَـدّ الـجَـدُّ بـانـوا
كـحُـــكّــامٍ أذلَّ مـن الــنِـــــعــالِ
تـشابهـتِ الـقـلوبُ فـهُمْ سـواءٌ
وهُـمْ وجـهـانِ إلّا في الـخـصـالِ
صهـايـنـةٌ هُـمُ غـطّى عـلـيهمْ
ريـــاءٌ في الـتـأسْـلُـمِ وانـتِـحــالِ
وصارَ الـديـنُ مـدخـلَـمْ فـفـيهِ
حِـمـايَـتُـهُمْ وهُـمْ صُـهُـبُ الـسِـبالِ**
وفـيهِ حـرّفـوا وعـلـيهِ شـادوا
حُـكـومَـتَـهمْ وسـاسـوا بـاحـتـيـالِ
فـتـخريبُ الـمـبادئ كان نـهجًا
بـأفـكــارٍ تَـجَـــلّـتْ عـن ضـلالِ
فـها هُـمْ اذرُعَ الطاغوتِ صاروا
وآلَ الآلُ صـهـيــــونـي الـمـآلِ
فـهـذي غــزّةُ الابطـالِ عَـرّتْ
حـقـيـقـتَهمْ وبــانــوا بـالـفِــعـالِ
فـغـزّةُ أفـرزتْ مـا كانَ يـخـفى
لأعــرابٍ هُــمُ ثُــفْــلُ الــثِــفــالِ**
وغــزةُ أفـرزتْ وجَـلَـتْ غُـثـاءً
وبــاتَ الـعــارُ في لِـبـسِ الـعــقـالِ
******
** هم صُهُبً السبال: أي هم الأعداء ** ثُــفُـلُ الثُفال: الساقط من الرَحى من الحَبِّ
الـدنمارك / كوبنهاجن الثلاثاء في 12 آذار 2024
الحاج عطا الحاج يوسف منصور

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع