تأوّب يا طيفه

46

تأوّب يا طيفه وإن في الخيال

تجلّ ومضة نور تهتك أسجاف الظلام

تقشع سحب الكآبة

تشرع الأبواب على أمل اللقاء

تختزل الزمن

تنهي رتابة الانتظار

إذا غبت عني يا من لا تشدو القصائد إلا له

تفتر أشعة الشمس

تصمت همهمة الصباح

ينحسر النسيم

يتلاشى صدى ضحكتي في اللانهايات لو تدري

يضرب شحرور الحبّ عن الغناء

ينكفئ على نفسه كمدا في ذرى الأغصان

إذا غبت عني ياطيفه تغيم العوالم في ناظريّّ

تعقم أمطار الشعر

تتصحّر الأبجدية

يتبخّر عطر الفرح

تجفوني ربّةالإلهام !

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

آخر المواضيع