بورتريه الوشم (قصيدة) 

164

الأرض لم تعد تتسع لنا

الزوايا التي جمعتنا تحولت لصناديق مقفلة

كنا نمر بجانب الصور المكسوة بالدم

لم يعد هذا ممكنا

خلعنا جذور الماء

ضاعت

قلوبنا حكاياتنا

فقدنا الأبعاد

بحثنا عنها استوقفنا اشارات الرمل والعشب

نجحنا

فيالصيد

في الغزو

في التقاط كومة من الرسوم الثملة

في اقتفاء اثار الطوب والخشب

في نقش التواريخ على المزابل

سقطت الوجوه من النص

وهاجرت الى مقابر الأقنعة

كتبنا على الوريد

اجتمعنا في يسار الشريان

بنينا القصور فوق السرائر

لم نعلم ان الخيوط تترك صغارها

عراة حفاة

شربنا الفودكا

رقصنا تحت ظل البحر

كنا نتسابق في مضمار الشمس

نلتقي في نهايات مكسورة مملحة

مزجنا الأحمر بالأحمر على المنصة العالية

اطلقنا سراح الثورة من طبق الألوان

لطخنا بورتريه الوشم

مزقنا علب التبغ

مضغنا لعاب القصيدة

خربشنا على الأشياء

حين انقطعت أوتار التشيلو

أصبحنا غرباء

ايفان علي عثمان / شاعر وكاتب

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

آخر المواضيع