بلادي بلادي

19

منى فتحي حامد/مصر

وطني الغالي ، لن أكتفي من عشقك يا بلادي ، قد سموت على أرضك ، و تربعت بين
أغصان حقولك و نخيلك …

تذكرت يا وطني معك كل همساتي ، و دراساتي و زواجي ، من بداية مهدي حتى ريعان
شبابي و شيخوخة زماني …

وطني إن تحدثت عنك ، ذكرت غفضالك على ملامحي في كل شيء ، علم وثقافة و حياة و
رقي ….
منكٓ المسكن و الملبس و المأكل ، و بين ظلالك أعددت أفضل أجيال النشأ …

وطني الكرامة ، العزة و الأصالة ، الوفاء و الأمان و العطاء و الاحتواء من
أمسي إلى الغد …

وطني ترياق المحبة و الوصال ، تواصل الأرحام
، التقدم في جميع المجالات ، الصبر و السلام ..

وطني عشق الوطن،احترام كل امرأة و كل رجل
، الاهتمام بحقوق الطفل و المرأة و الإنسان ، نصرة الضعيف و عدل الميزان …

وطني مشاعر إنسانية و أخلاق ، رعاية اليتيم و المسن و ذوي الهمم ، وكل سائل و
محتاج …

عشق بلادي و موطني تتوارثه الأجيال ، دفاعا عنه و انتماء إليه ، عدم التخلي و
ضياع دماء الشهداء ….
سيظل وطني غاليا أبد السماء و أمد البقاء ….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع