الكاهنة

156
الكاهنة
جلال جاف
جلال جاف
جلال جاف

 

والروحُ, كما أنا
تحبكِ في مِحنة الأمطار
وفي كفّيكِ بعضُ حنّائي ..
عيناكِ من زمن النجوم
و لا نهرَ يلفنا في الغابة الكبرى ..
يااا المشرفة على أنقاضي
أزل الأعناب
يعدو بي إلى حِصارك الأزرق ..
أقتفي منفاكِ
في صخب المرايا
لتقتادني الحرابُ
إلى خرافة العناقيد
وشهب البقايا ..
سقطتْ لغتي في كَبِدي
والأقواس تنتهك مسافات الضوء
وعذرية الأشياء ..
أيتها الكاهنة في أحشاء الغيب
الروح , كما أنا
تحبك في مِحنة الأمطار ..

 

جلال جاف(الشاعر الأزرق)

كندا / جوان 29 / 2021

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع