العابِقةُ بمجدِ الريح

57

العابِقةُ بمجدِ الريح

جلال جاف

جلال جاف

 

وكنتُ في الظل
حينَ قبّلتُ شمسَكِ بألفِ نجمة
ولا حولَ لقلبي
حين أحتضن هِباتَكِ من البروق ..
أستَهِلُّ الليل بضوءِ الماء
وصدري مُضرَّجٌ بعنِاقِكِ
أنتِ المُزدَهِية بالسّوسنات ،
العابقةُ بمجدِ الريح ،
المُختالةُ برذاذِ الوَميض ،
السارِحةُ في حدودِ المرايا ،
سَليلة الغزلان الشاردة في الماء ..
ويمتلئ الليل بكِ
حين ينسكِبُ رخاؤك على صدري ..
أطلُّ على مداكِ
والسديم منشغِلٌ بك ..

كندا/ مارس 1/ 2024

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع