التقارب التركي السعودي من جديد ..؟

16

سلس نجيب ياسين/

ملفات ساخنة في الشرق الاوسط واوضاع متوترة تجعل الجو السياسي مضطربا بشكل خاص
في المنطقة اتصالات بين الملك السعودي والرئيس التركي رجب طيب اردوغان تنبئ
بملامح اعادة صياغة جديدة في الحالة السياسية بالمنطقة
بعد فوز الرئيس الامريكي بايدن في الانتخابات الامريكية تلفت الانظار لاولى
خرجات أمريكا على الساحة الدولية وخاصة الشرق الاوسط ولكن يبدو ان تركيا اخدت
زمام التحرك السريع في السنوات الأخيرة خاصة انها الاقرب لمنطقة الصراعات
المتداخلة في كل من سوريا و قرباخ و العراق و ليبيا وشرق المتوسط في حين ان
الصراعات الروسية التركية تزداد سخونة
بالشرق الاوسط وارمينيا مع تداخل لفرنسا مع روسيا في بعض من القضايا
ابتعاد أمريكا عن مصادر التوتر وكدا اسرائيل لا يعني انهما غير موجودين رفقة
عدوهم الوهمي ايران.
في الوقت الحالي تحاول السعودية الارتماء بين الاحضان التركية كما فعلت قطر و
ليبيا و الصومال والمعارضة السورية لتخفف من عبئ تبعات قضية خاشقجي والضغوط
الايرانية والامريكية وكدا الحفاظ على العرش تحت الراية العثمانية القوية
والسؤال هنا هل ستضحي السعودية بالإمارات لحساب مصالحها وتتجه لمعسكر تركيا
قطر
ليبيا اذربيجان الكويت والإخوان ام ستتلاعب من جديد لتعلب دور لطالما لعبته
وهو محاولة القضاء على اردوغان كما فعلت بالرئيس مرسي سابقا وهدا شيئ بعيد
المنال
بقلم ا.الكاتب سلس نجيب ياسين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع