اعذرني يا”ايلا”

ترجمة: لطيف هلمت

74
اعذرني يا”ايلا”
ترجمة: لطيف هلمت
شعر”كزال ابراهيم خدر

اعذرني يا”أيلا”
أنا جئت كي أقبل يديك
حين تتقاطر منهما البركات
قطرة تلو قطرة
جئت كي اغنني اغنية الملامسة
في الوقت الذي
يجلس فيه “الحرام”مع سيف
لاغتيال الذنوب
أنا مع كل هذه البراءة
يغويني سراب رغبة
“””
اعذرني يا”أيلا”
كنت أود أن امنح كل عطور انتظاري
لتلك الطريق
التي تترك فيها الظلال في الصباح
واجمعها أنا في السماء
حتى أضيع أنا
في رماد صهيل كل تلك الثلوج السوداء
التي سودتها أنفاسه “هو”المحترقة
اعذرني يا”ايلا”
إذا ماقمت هذه المرة بنزهة
عبر مرايا أعماقي
حين ذاك اسحب حجرين
من سياج مناجاة الامس
وعشرات الكلمات من زوايا اللغة
كي أقول لك
أي شيء لدي يسمي “العشق”
ترى ما تعريف العشق لديك
حتى تعرف
بأني استطعت أن أخلق أغنية بيضاء
في عمق سواد سواد “عيونك وشعرك”
لتسلية قلبي
واعلم ايضا
بأني جمعت دموع كل أدعية أمي
وأصوات كل صلوات أبي
امام مرايا عمرك
لأضاءة فردوسك
“”””
اعذرني يا”أيلا”
لاتظن بأن أنا “المرأة
عبدة لتراث القبلية
ولا املك سوى السذاجة شيئا آخر؟
حتي لا أظن أنا
أنت “الرجل”لست سوى
كتلة من الغرور

 

ئايلا “هي إله الحب

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع