أما آن لك أن تعود

29

سردار محمد سعيد

أرقدي بسلام أيتها الصحراء
فالقوافل غادرت
والصعاليك أدبروا
في رحالهم سرقة مزجاة
ما أسعد الجياع
عشاق الرغيف

الرمل صبي يمص ماء المزن قطرة قطرة
وثدي السحاب بخيل
وادينا غير ذي زرع
لن يداهمنا الجراد
ما الذي يقضمه
حيّة الرمل ستلدغ أول قدم عارية

حبيبتي إخلعي ثوب الأمان
إنك في وادي الرافدين
لاتشربي الأجاج
لم تعد دجلة حيية
والفرات طغى
فتضاعف الحزن والخطر
وكلنا عطاشى
لم نعد ننتظرانبجاس العيون من صلد الحجر

يا ضفاف العراق
قبلة قبل الرحيل
شربة من دجلتك
وصدى من نواعير الفرات
فاشتهاء طين الفراتين غاية المشتهى

يا حمام العراق
نح عليّ قبل الرحيل
إن الناحبات أحضرن الدموع
الأظفارلخمش الوجوه
فلا تبخل بالهديل

يا خفقة الموج في صدر زورق
يا صوت المآذن
طرقات اجراس الكنائس يارفيف اجنحة النوارس
يا صياح بائع الخس واللبلبي والباقلاء
ياأسماء تلذذ الناس بها الشلغم في أول الشارع ودرمان الصدر في المنتصف والمايع في آخره
يا نداء بائع الفجل والرشّاد والكرفس والنعناع والريحان
يا لا أدري ماذا أقول …..
يا مليون يا …

لماذا يا شياطين
ياجان
ياملائكة
يادهر
يا قدَر
يا صُدف
يا نور
يا ظلام
ياحضارة
نحن أحفاد جلجامش وإبراهيم
نحن سلالة موسى وعيسى
إبناء محمد

سجنوا صوتي
صلاتي
دعائي
الكلمات والتعابير
التغزل والتشبيب
الأغنيات والموشحات
التجويد والترتيل
نصيحة لوجه الله
خذوا لساني والحنجرة

يا لصوص البلد
هل أدلكم على ما نسيتموه
سجادتي
مسبحتي
وعيدان السواك
رضاب الغواني
وكتاب رجوع الشيخ إلى صباه
تبت يدا من بلا زرع حصد
حسبي الفرد الصمد

هذا الشقي
الدعي
كوز فارغ
أحجم منه الماء النقي
إسألوا العازل الذكري
والباه
عن السراق اللصوص ، الحرامية ،البواكين ،النشالين ،اللفّاطين ، الشفّاطين
أنبلهم قرادة بين فحذي عاهرة .
ساسة المال والجاه .

أسألكم بعض المرادفات
أحتاجها في مصيبتي
آه
أواه
آخ
أوي
أوف
أويلي

أضاعنا أم أضعناه
من يعترف ؟
كالأضحيات نذبح
ليقال – أيامكم سعيدة –
عبرنا مياه الأساطير
فتضرجنا بحب العراق

أين حبيبتي
الكل يخشى أن يقول
لكنها تبقى مع الأرض تدور
مع الجماجم المثقوبة
والصدور المهشمة
والستائر الخضراء
وصوت الناي
والغناء

سردار محمد سعيد – أربيل

* النص نُشر سابقاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع