آمن مكان في الجسد

212

آمن مكان في الجسد

صالحة هادي

 

(1)

أيقنت أن الهرب من الشيء يؤدي إليه!

(2)

إن إغماض العينين أثناء الحديث عن ماض ما تعبر عن كمية الألم التي لم يتجاوزها القلب حتى الآن!

(3)

أنا سيدة الانتظارات التي لا خطة لها سوى التسكع لوقت أطول، والوصول إلى الوجهة الخطأ في كل مرة دون جدوى لعمليات إعادة التوجيه إلى العنوان الصحيح.

(4)

امرأة تحرق الذكريات بعد ثلاثة أيام لن تجد أي شيء منك يعيدها إلى المرحلة السابقة التي كانت فيها معك؛ خف منها عليك يا أنت لقد اندرست ولا نجدة!

(5)

أريد طفلا يستيقظ قبلي وأنام بعده

يبكي من الغرباء

ويدير وجهه نحو عنقي

وكأن العنق آمن مكان في الجسد

(6)

هل يلزمني في كل مرة أن أقول إنك بخير وأنت تعاني من نفسك؟! عندما كنت مثلك كان لدي يقين بأنني قادرة على حيازة إعجاب ولد بلغ للتو، ورجل رشد في اليوم الذي رآني فيه، وفكرت كثيرا في المستقبل ولم أيأس أبدا إذ ما زال بمقدوري لفت نظر رجل ثمانيني يدفع به حفيده العربة نحو المستشفى، أنا كنت في السرير المجاور له.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر المواضيع