نصّ مترجم للشّاعر الإتجليزي هوجو وليامز بعنوان: أغنية امرأة فاتنة

للشّاعر: هوجو وليامز

    تعريب:  محمد الصالح الغريسي

أهاتفها من وقت لآخر

لأعرف إن كانت غيّرت موسيقى ” الأنسرفون” *

   يدور المسجّل:
‘قل لي في كلمتين ، 

 ما كنت ستقوله في ألف كلمة.
أنظر في تلك الفكرة ،

كما لو كنت أنظر إلى البحر ليلا ،

 وأنا أستمع الى صوت الأمواج,
.   المتكسّرة على الصخور ،

 و أنا أعلم أنّها هناك ،

                                                                           . تسمعني، وتنتظر مني أن أتكلّم,
قد ترفع السمّاعة في أيّ لحظة 

 فيصلني صوتها الشّادي ،من مسافات الماضي.
كأنّها تقف بجاني، و شعرها على كتفي

   فأراني ألتقط عبيرها للتوّ .

” الأنسرفون”  : جهاز التّسجيل الآلي الّذي يمكّن صاحب الهاتف من الاطّلاع على المكالمات الّتي وصلته في غيابه.

Siren Song    

   

I phone from time to time, to see if she’s

changed the music on her answerphone

‘Tell me in two words’, goes the recording

‘what you were going to tell in a thousand’.

I peer into that thought, like peering out

to sea at night, hearing the sound of waves

breaking on rocks, knowing she is there

listening, waiting for me to speak

Once in a while she’ll pick up the phone

and her voice sings to me out of the past

The hair on the back of my neck stands up

as I catch her smell for a second

by Hugo Williams 

  

شارك المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

إلغاء الرد

أحدث المواضيع

اختر كاتب

بالفيديو

شارك المقال
%d مدونون معجبون بهذه: