جديد الصحيفة

سرير الغرام

استيقظت

بين احضان امراة

تنثر جمال الروح

في سرير الخلود  …

اتامل

في امواج

بحر عينيها

حلمي القادم

من الفضاء البعيد

عندما تلمس وجه السماء…

اترقب لهفة  الشوق

كقطرات الندى

تدغدغ شفتيها

برشيق انفاسي …

اغفو

في لذة قطرة خمر

تسيل من فمها

بين انين همسات

نظراتها …

فدقات قلبها

تجاوزت حدود مملكتي

حينما حلَّقت في داخلي

كحمامة بيضاء

تنسج السلام

في روح البقاء …

اتوسل …

اسرق من الوقت

ساعة …

اتلمس فيها

عرش كبريائها …

حرارة اناملها

ترسم على خدي

ابتسامة العمر …

رائحة لون شعرها

تغازل قيثارة أهات

صدري

في صحراء

جسدي المتعطش  …

اتوه في البحث

عن بحيرة يسكنها

خيال جمالها …

ثم يثور في كياني

بركان يضيء

مدن الحب

في جزر الفضاء …

مجرات تسير

على حدود ظلها …

اسمع

قبلات الضوء

على مسرح اللقاء

في ضيافة الغيمة

تهمس …

تنحني

لاشراقة

قدوم قوافل

نجوم الصباح

في قاموس الغرام …

 

المانيا

26.05.2018

 

 

 

شارك المقال
8 تعليقات

أحدث المواضيع

اختر كاتب

بالفيديو

شارك المقال